غرفة شراء الاطفال

الثلاثاء، 6 أبريل، 2010




يجلس بعيداً لكنها تشعر بنظراته الثاقبة تسير في ذلك الممر بين الغرف ذهاباً واياباً عدة مرات لازال يتفحصها، نظراته تصيبها بالتوتر ليست عاقدة الحاجبين ليست مبتسمه ،ليست مشدودة العضلات ليست متراخية خطواتها بطيئة تراه لا يزال ينظر اليها ترتدي ذلك الثوب الواسع والحذاء المسطح تكمل سيرها، تجده يهمس في اذن احداً ما ثم يبتسم،تتفاجأ به يسير في اتجاهها يقترب يسألها لو سمحت ..هل ستلدي اليوم؟؟ تبتسم وتجيبه نعم ..سترزقي بطفل.. تبتسم قائله نعم ..يصمت وتظهر علامات التفكير علي ملامح وجهه ثم يشير بإصبعه قائلاً هل ستلدي في تلك الغرفة المكتوب اعلاها غرفة العمليات ؟تجيب نعم ،يُقاطعها قائلا..اذا سوف أخبر امي ان تحضر لي اخ من تلك الغرفة لقد اخبرتها ولكنها دائما تخبرني ان ليس هناك اطفال في الغرفة ولم يبتاعوا حتي الان اطفال جدد
لا تستطيع ان تحافظ علي تمارين التنفس تضحك ضحكة تنتهي بصراخ يسرعون في جلب ذلك السرير المتحرك تحاول ان تجلس علي اقرب كرسي ،تجد ان لا مفر.. تسقط علي الارض تصرخ صرخه مكتومة ينطلق طفلها الي الحياة مرتبط بذلك الحبل السري تزعجه برودة الارض يصرخ هو ايضا يقف الطفل متعجبا كيف اتت به دون ان تدخل الي غرفة شراء الاطفال

12 comments:

Mona يقول...

:))

العيسوى الصغير يقول...

جاى بخدمة توصيل الطلبات

Wanda يقول...

:-)
تلاقيه ساعتها اخذ باله انهم بيجوا هبة من عند ربنا مش بيشتروا :-)

لذيذة بس البداية وديتنى فى فكرة انها ماشية فى ملجاء :-) بعتينى يا حروف

مش بمزاجى يقول...

جميلة جدا

صيدلانيه طالعه نازله يقول...

ههههههههههههه

حلوه قوى

احساس ولاده الطفل احساس جميل قوى

ربنا يديه للكل

بس حلوه ازاى الطفل جه من غير ما نروح غرفه شراء الاطفال

فكرتينى بفيلم الحفيد

P A S H A يقول...

ههههههههههههه

الله .. لذيذة قوي الفكرة

عجبني تصورك للموقف بجد

:)

بجد بافرح لما باجي هنا

تحياتي
:))
سلام

Manar يقول...

هههههههههه
جميلة أوى يا حروف
تسلم ايدك

فتاه من الصعيد يقول...

ههههههههههههه

لما يكبر هيفهم :D

تحياتي

كيــــــــــــارا يقول...

والله انتي فقر خلتيني اضحك :)

الشاعر الفنان أحمد فتحى فؤاد يقول...

جميل جدا ... موضوع جديد بسيط مميز

سلمت يداك

سمير مصباح يقول...

جميلة فعلا

تحياتى

حصان المرجيحة يقول...

ياتري هما بقو بكام؟
ههههههههههه
ربنا يرزق الجميع
شكرا ليكي
تقبلي مروري